العيش في أماكن مرتفعة يشجع على بالانتحار

اكتشف فريق من الباحثين عاملاً جديداً قد يدفع شخصاً ما إلى الانتحار وهو العيش في أماكن مرتفعة.


وذكرت شبكة 'سي إن إن' الأمريكية ان فريقاً من العلماء يترأسه الدكتور باري برينر من مركز 'يونيفيرستي هوبسبيتل كيس' في كليفلاند، عمد إلى تحليل بيانات جمعت طوال 19 عاماً من 2584 مقاطعة أمريكية، لتحديد أسباب الوفيات فيها.


وقارن العلماء في الدراسة، التي نشرت في 'دورية طب المناطق المرتفعة وطب الأحياء'، معدلات الانتحار في 50 مقاطعة منخفضة و50 مقاطعة أخرى تقع على ارتفاع عال، فاكتشفوا ان النسبة ترتفع بحوالى 8 مرات بين سكان المناطق المرتفعة.




يشار إلى ان عوامل الخطر المقترنة بالانتحار في الولايات المتحدة ترتفع بين الذكور والبيض وأصحاب الدخل المتدني والمطلقين، كما ان الاكتئاب وامتلاك سلاح والإحساس بالعزلة هي عوامل أخرى يرجح أن تلعب دوراً في هذا الشأن.


ورجح الباحثون تزايد نسبة الانتحار بين من يعيشون في أماكن مرتفعة لأسباب فيزيولوجية، وأوضحوا ان الضغط الجوي المنخفض في المناطق الجبلية قد يجعل من الجسم أقل قدرة على نقل الأوكسجين من الهواء، وهذه التغييرات يمكن أن تؤثر على عمل الدماغ.


وأضافوا ان حالات الانتحار فقط، وليس حوادث القتل الأخرى، هي التي ترتبط بالارتفاعات العالية، لكنهم شددوا على ان هذه النتائج تتطلب مزيداً من الدراسة، لكنها تشير على الأقل إلى ان كلفة تحقيق حلم 'العيش في مكان مرتفع' قد تكون خطيرة.

0 التعليقات:

أخبرنا ما هو رأيك فى هذا الموضوع؟؟