جاسترولوك GASTROLOC -أدوية القرحة والحموضة -omeprazole

 جاسترولوك GASTROLOC -أدوية القرحة والحموضة -omeprazole
الاسم العلمي omeprazole
  الإسم التجاري جاسترولوك GASTROLOC


طريقة عمل الدواء


هذا الدواء من مجموعة تدعى مثبطات مضخة البروتون Proton Pump Inhibitors  يقوم بتقليل كمية الحامض الذي تفرزه المعدة




دواعي الاستعمال
 
علاج قرحة المعدة و الأثني عشر

علاج الإرتجاع المرئ

حالات زيادة إفراز حامض المعدة المعروفة باسم " زولينجر-أليسون سيندروم"

العلاج الثلاثي للقضاء علي جرثومة الهليكوباكتر مع التينيدازول والكلاريثرومايسين

علاج و الوقاية من القرحة الناتجة عن استعمال المسكنات.





كيفية الاستعمال

الكبار: يفضل أخذ الدواء قبل الأكل بنصف ساعة. و يجب تناول الكبسولات كاملة بدون مضغ أو تفتيت.

الجرعة المعتادة هي كبسولة واحدة 20-40 مجم يومياً لمدة 4-8 أسابيع متصلة. ثم يمكن استعمال جرعة وقائية 20 مجم مرة واحدة يومياً و خاصة في حالات إرتجاع المرئ.

أما عن العلاج الثلاثي: يعطي 20 مجم مرتين يومياً بالإضافة إلي كلاريثروميسين 500 مجم و أموكسيسللين 1 جرام مرتين يومياً لمدة أسبوع واحد.

حالات زيادة الإفراز المعدي: يعطي 60 مجم يومياً و يمكن زيادة الجرعة علي حسب استجابة المريض للعالج. أقصي جرعة هي 120 مجم ثلاث مرات يومياً.

الأطفال: لم يتم إثبات أمان استعماله في الأطفال.







الآثار الجانبية

صداع, دوخة, إسهال, ألم بالمعدة, غثيان, قئ, إمساك, إنتفاخ, طفح جلدي.
قد يسبب ألم بالظهر, سعال أو ألتهاب الجهاز التنفسي العلوي.

هام: الأستعمال طويل المدي للدواء قد يؤدي إلي زيادة إحتمال حدوث عدوي ميكروبية بالمعدة نتيجة الإنخفاض المستمر في حموضة المعدة. و هو لا يحدث في حالة الأستعمال قصير المدي في الجرعات العلاحية.




موانع الاستعمال

المرضي الذين يعانون من حساسية مفرطة من الدواء.






التفاعلات الدوائية

مشتقات الحديد, إتراكونازول و كيتوكونازول: يقل تأثير هذه الأدوية لأن أمتصاصها يعتمد علي وجود الحامض بالمعدة و هو ما يقلله الدواء. لذا يجب تجنب استعمال أي منهم مع الدواء.


ديازيبام, فينتوين, بروبرانولول, ثيوفللين, وارفارين: الدواء قد يسبب زيادة في التأثير العلاجي لهذه الأدوية لذا يجب الحرص و المراقبة الدقيقة للمرضي منعاً لحدوث مضاعفات.

الكحوليات: يجب تجنبها لما لها من تأثير ضار علي الغشاء المبطن للمعدة.

الطعام: قد يؤخر من إمتصاص الدواء لذك يؤخد الدواء قبل الأكل بنصف ساعة






الحمل و الرضاعة


يصنف ضمن الفئة ج
الحمل: الدواء غير معروف بأنه ضار أثناء الحمل. لذا يمكن استعماله أثناء الحمل و لكن يفضل الرجوع للطبيب أولاً قبل استعماله.
الرضاعة: الدواء يفرز في لبن الأم و رغم أنه من غير المحتمل أن يكون ضار للرضيع إلا أنه يفضل مراجعة الطبيب أولاً قبل استعماله.







الجرعة الزائدة

نادراً ما تحدث. الأعراض تشمل: إرتباك, دوخة, زغللة في الرؤية, سرعة ضربات القلب, غثيان, قئ, جفاف الحلق, و صداع.
العلاج: يكون بوضع المريض تحت الملاحظة و معالجة أي أعراض تظهر.

تحرير الرسالة…

هل تريد التعليق على التدوينة ؟

أخبرنا ما هو رأيك فى هذا الموضوع؟؟

أضف إيميلك ليصلك جديد المواضيع